تقديم لشبكة الفضاءات التربوية والتثقيفية والمتحفية للمقاومة وجيش التحرير



تضطلع المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بمهام جديدة تتوخى صيانة وخدمة الذاكرة التاريخية والتراث النضالي وإشاعة ثقافة الوطنية والمواطنة الايجابية والسلوك المدني في أوساط الشباب والناشئة والأجيال المتعاقبة، من خلال توظيف وسائل ووسائط تعبئة هذه الأجيال لكسب رهانات الحفاظ على هويتهم الوطنية وخصوصيتهم الثقافية وتحقيق المشروع المجتمعي الحداثي والديمقراطي والتنموي.
ومن هذا المنطلق ، تنبع أهمية إقدام المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير على إحداث متحف وطني بالرباط وإقامة شبكة للفضاءات التربوية والتثقيفية والمتحفية للمقاومة وجيش التحرير عبر مختلف ربوع المملكة.

 1-المتحف الوطني للمقاومة وجيش التحرير:

تتوفر المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير منذ سنة 2001 على فضاء المتحف الوطني للمقاومة وجيش التحرير ، تبلغ مساحته 1000 متر مربع، ويتألف من 4 فضاءات للعرض بطابقه السفلي و3 طبقات علاوة على خزانة وقاعة السمعي البصري.

  • قاعة العرض:

تحتضن 2154 تحفة ووثيقة تاريخية مرتبطة بأحداث الكفاح الوطني من أجل الاستقلال، وهي مرتبة بطريقة كرونولوجية حسب تعاقب هذه الأحداث منذ البدايات الأولى ومرورا بالحركة الوطنية ثم المقاومة فتكوين جيش التحرير بشمال وجنوب المملكة وأخيرا الحصول على الاستقلال سنة 1956. كما تحتضن هذه القاعة منحوتات ولوحات فنية و مجسمات معدة من لدن فنانين مغاربة ومجسدة للعمليات والأحداث البارزة التي عرفتها المقاومة المغربية.

  •  الخزانة:

تحتضن 3558 مؤلفا تاريخيا من بينها 902بحثا جامعيا و524 نشرة إضافة إلى 16 378 استمارة وعروضا تاريخية منجزة من لدن باحثين وملف وثائقي للجرائد والمقلات الصحفية المنشورة بالمغرب إبان فترة المقاومة.